الأحد, 1 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 19 نوفمبر 2017 ميلاديا

ما وراء هيئة الترفيه ؟!

الكاتب

علوش آل قويد
علوش آل قويد

ابتدأ مقالي هذا بهذه الصورة الرمزية وهو أنه كان هناك رجلان متجاوران فمات أحدهما فلما كان يوم وفاته أقام جاره عُرساً لولده لكان ذلك الموقف من الجار محل انتقاد عند الناس حيث أنه لم يراع حرمة جاره مع أنه لم يفعل شيئاً محرماً وإنما مباحاً بل ومشروعاً وهو زواج ولده ،ولكن الإشكال في اختيار الوقت فكيف إذا كان بدل هذا العرس بأن أقيم حفلاً ماجناً في منزل المتوفى لكان هذا أبلغ في الشناعة والاستهجان !!

هذه الصورة الرمزية تنطبق على ما تمارسه هيئة الترفيه من أنشطة لا تليق بمكانة دولتنا أعزها الله بالدين مع ما تشهده بلادنا من حرب ضد الحوثي الباغي ووقوع عدد من شهداءنا أهكذا يكون جزاؤهم من هيئة الترفيه ؟!

بل لم يغب عن سمعي ذلك الاتصال الذي أجراه أحد جنودنا في الحد الجنوبي على سماحة المفتي الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ حفظه الله في قناة المجد حيث أشار ذلك الجندي البطل بأن هيئة الترفيه قد طعنتهم في ظهورهم ولم تقدر ما يقومه الجيش السعودي في الذود عن مقدساته وأنهم في الحد بين الحديد والنار ا.هـ كنا ننتظر من هيئة الترفيه أنشطة وبرامج تساهم في تطور هذا البلد وبما ينفع مواطني هذه البلاد والمقيمين فيها فإذا بها تنخر في بنائه وتسعى لتقويض أساسه !!

وليس العجب بأن يهب المصلحون للتحذير مما تعزم عليه هيئة الترفيه وتوعية الناس بذلك وهذا أمر حسن لا غبار عليه ، ولكن العجب أننا لا نرى بعض هؤلاء المصلحين الغيورون بأنهم يحذرون من أصحاب المناهج الفاسدة والتوجهات الخاطئة بقوة تحذيرهم مما تقوم به هيئة الترفيه فتجد بعضهم لربما يعظم من شأن المعصية ويهوّن من أمرك الشرك ومخالفة التوحيد وهذا من الجهل العظيم وعدم معرفة بالدين وأخشى بأن يكثر الخوض في موضوع هيئة الترفيه حتى يكون ذريعة للوقوع في أعراض الأمراء والعلماء قال ابن المبارك رحمه الله وهو أحد علماء السلف : ” من استخف بالعلماء ذهبت آخرته ومن استخف بالأمراء ذهبت دنياه ” ولكن تُسلك الطرق الشرعية في النصيحة لولاة الأمر حتى لا يصدق علينا قول ابن مسعود رضي الله عنه ” كم مريد للخير لم يصبه ” . حمى الله بلادنا من كل شر وحفظ عليها عقيدتها وأمنها ورخاءها وجميع بلاد المسلمين .

    

علوش بن عبدالله بن شيبان آل قويد

عضو هيئة التدريس بجامعة سطام بن عبدالعزيز

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    مقال غير موفق اتمنى من الصحيفة ان تكون في الصف الدولة لا في صف المشككين

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة وادي الدواسر
صحيفة وادي الدواسر
حمل التطبيق من المتجر الان