الجمعة, 4 رمضان 1442 هجريا, الموافق 16 أبريل 2021 ميلاديا

انطلاق فعاليات الأسبوع الوطني واليوم الخليجي للموهبة والإبداع بتعليم وادي الدواسر

انطلاق فعاليات الأسبوع الوطني واليوم الخليجي للموهبة والإبداع بتعليم وادي الدواسر
عايض آل مجلي
فريق التحرير
وادي الدواسر

تزامناً مع اليوم الخليجي للموهبة والإبداع اطلقت إدارة تعليم محافظة وادي الدواسر اليوم  فعاليات اسبوع الموهبة والإبداع؛ والتي تصادف الـثالث من شهر مارس من كل عام وتستمر الفعاليات خمسة أيام في كافة مدارس البنين والبنات بالمحافظة بمتابعة من رئيس قسم الموهوبين ورئيسة قسم الموهوبات.

وتهدف الفعاليات لخلق بيئة محفزة للإبداع ترتكز في تنفيذها على معايير محددة تسهم في تحسين وتطوير أداء الموهوبين والموهوبات واكتشاف مهاراتهم ورفع سقف الإنتاجية الإبداعية لديهم, وتعزيزها وتوجهها نحو الرعاية المثلى للمضي قدماً نحو مجتمع معرفي منافس عالمياً.

وأوضح مدير تعليم وادي الدواسر ، عايض بن مجلي آل مجلي، أن الشخصيات الموهبة دائمًا ما تحتاج التشجيع والدعم الكثير حتى تظهر للنور، ولا بد من استخدام أساليب حديثة في استنباط الشخصية وآليات متابعتها من خلال إعداد معايير علمية في الجوانب السلوكية معنية بإبراز: الملكة العلمية التي يتحلى بها الموهوبين والموهوبات وقياس مدى الفكر الإبداعية لديهم والتي حتماً ستتوافق مع أفضل الممارسات الدولية لرفع مستوى الكفاءة والارتباط المهني والإبداعي؛ كونها تواكب رؤية الوطن الثاقبة (2030).

كما بين: أن الموهبة هي (القدرة على العمل في حقل معين، أو المقدرة الطبيعية ذات الفاعلية الكبرى الغير اعتيادية والتي يتمتع بها شخص بعينة، نتيجة التدرب على ممارسات إبداعية معينة؛ ولا يشترط بالضرورة أن يكون الموهوب على درجة عالية من الذكاء العام).

لافتاً إلى أن العباقرة ليس لديهم قوى خارقة، أو خلايا عصبية أكثر من غيرهم. لكن يكمن اختلافهم في قدرتهم على خلق العديد من الروابط المنطقية، المحفزة لظهور الموهبة وهي وحدها التي تمكّنهم من الاختراع، والابداع” حيث أن الموهبة تُعد أفضل سمات القوى البشرية، فمتى عرف الشخص نقاط قوته وتعلم تنمية مواهبه؛ سيصل إلى مرحلة الإبداع وذروته.

لذلك: فقد اعتمدنا في تنفيذ هذه الفعاليات وبعد مرحله تحضيريه للعمل خطط ممنهجة لتحديد مجموعة من أفضل وأقوى المعايير التي تنمي جميع مواهب الطلبة، وتساعدهم على استحضار الحس الإبداعي وإطلاق روح القوة وتجفيف منابع الضعف بكل حماس وتألق؛ وبث فيهم روح المثابرة والإصرار حتى يستطيعون تنمية موهبتهم بشكل جيد؛ وإعدادهم ليكونوا جيل قادر على الإبداع والابتكار ومتمكن من دفع عجلة التقدم، ولإساهم في نهضة هذا الوطن والمشاركة في تعزيز ريادته المؤثر عالمياً.

الجدير بالذكر: أن هذه الفعاليات ستتضمن عددًا من الورش العمل التدريبية وحلق النقاش حول التنافسية في استقطاب المواهب والمحافظة عليها في ظل متطلبات رؤية المملكة (2030)، بهدف نشر ثقافة الموهبة والإبداع والإسهام في بناء جيل موهوب ، وتبنّي المشروعات والمبادرات التي تدعم أفكارهم وابتكاراتهم وتقديم الفرص لهم ، وتمكينهم من الأدوات والأجواء الإبداعية وربطهم بالأفراد والمؤسسات المحفزة . 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة وادي الدواسر
صحيفة وادي الدواسر
حمل التطبيق من المتجر الان