الجمعة, 4 رمضان 1442 هجريا, الموافق 16 أبريل 2021 ميلاديا

شبل في العاشرة يسحب الأضواء بإمكانياته في التصوير الاحترافي

شبل في العاشرة يسحب الأضواء بإمكانياته في التصوير الاحترافي

 

شبل صغير لم يتجاوز العاشرة من عمره ، يحمل آلة تصوير احترافية حجمها كبير ، يتنقل بين الصفوف ، يلفت الأنظار و يختلس النظرات ، يسلط عدسته  فيلتقط أجمل الصور الفنية .

.

عبدالاله مخزوم الغامدي بالصف الخامس الابتدائي بمدرسة الأبناء  في كل مناسبة بإدارة التربية والتعليم بمحافظة وادي الدواسر أول الحاضرين ، بل أصبح محل تساؤل أن غاب عن مناسبة ما ، حتى أطلق عليه مدير التربية والتعليم بالمحافظة المحترف الصغير خلال إحدى حفلات الإدارة .

.

حرصنا على مقابلته في إحدى المناسبات فكان حديثه ينم على انك أمام موهبة لم تأخذ الأمر بالهين بل بالتدريب والتعلم والممارسة يمتلك رصيداً ثقافيا ومعرفيا وحسياً في تلك الموهبة ، ينسب الفضل بعد الله في موهبته إلى تشجيع والده واقتنائه للآلات الحديثة والبحث عن كل جديد في عالم التصوير عبر النت وخلال الدورات التي تقيمها الكشافة أو مركز رعاية الموهوبين ، يؤكد لنا أن الصور لها نوعان عادية وهي التي عادة ما تكون للذكرى ، وفنية وهي التي تعتمد على الحس الإبداعي في تحريك الأحاسيس والمشاعر اتجاه الصورة  وهي دائماً ما تلتقط بكاميرات احترافية بعكس الأولى التي يمكن أن تلتقط بكاميرا عادية كما يقول ، ويؤكد مرة أخرى على أن الصورة تعتمد بالدرجة العادية على ملتقطها .

.

ويعبر عبر عبدا لآله في نفس الوقت عن سعادته وهو يجد من يكبره سناً يطلب تزويده بصور مناسبة معينة ويزداد سعادة أكثر عندما يأتي الطلب من مسئول أو محرر في صحيفة فهم يؤكدون لي بذلك إنني مهم وإنني على قدر المسئولية التي ربما عجز عنها متخصصون في جهاتهم .

.

وقال انه يجيد جميع أنواع التصوير كالفضاء المفتوح أو التصوير القريب او الليلي او السريع الحركي ، وتمنى أن يقيم معرضاً شخصيا به ، أو أن يتشارك مع زميله في الموهبة كما يقول الكشاف محمد المسحل ، وقدم شكره لمعلمه ابراهيم الشهري على دعمه وتشجيعه له ومنحه آلته التي تعد أكثر دقة من كاميراته في كثير من المناسبات . 

.

IMG_6914

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    فهد الخريم

    وفقك الله أيها المحترف الصغير, وإلى الأمام في هذا المجال الكبير جداً. ومن الخلال الصور التي نقلتها الصحيفة, أستطيع أن أرى مدى إحترافك وإتقانك, حفظك الله من كل سوء.

    شكراً لك صحيفة وادي الدوسر, على تسليط الضوء على مواهب ومبدعي هذا الوطن الغالي. منذ 4 سنوات والصحيفة تسهم في التنمية على مستوى إقليمي. شكراً لك صحيفة وادي الدواسر على دعمكم الإعلامي الدائم للمحافظة.

    شكراُ لكم

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x
تطبيق صحيفة وادي الدواسر
صحيفة وادي الدواسر
حمل التطبيق من المتجر الان